معلومات هامة

ماذا تعلم عن المكملات الغذائية ؟

المكملات الغذائية هي الفيتامينات والمعادن والخُلاصات العشبيَّة ، ومواد أخرى ، تُستَخدَم بهدف تحسين النظام الغِذائي للشخص.
ومن الممكن أن تكونَ هذه المكملات على شكل أقراص أو كبسولات أو مساحيق أو سوائل . ويُمكن أن تمارسَ المكملاتُ الغذائية
دوراً هاماً في صحَّة الإنسان.

ما هي فوائد المكملات الغذائية ؟

تساعد بعضُ المكملات الغذائية في الحصول على الكمِّيات اللازمة من المواد المُغذَّية الأساسية. وقد تساعد مكملات غذائية أخرى
على تقليل خطر التعرُّض لبعض الأمراض. تُبيِّن الدراساتُ العلمية أنَّ هناك مكملات غذائية يمكن أن تُفيدَ من أجل الصحَّة العامَّة.
كما قد تساعد أيضاً على التعامل مع بعض الحالات الصحِّية. إنَّ فوائد المكملات الغذائية متنوِّعةٌ كثيراً، وذلك حسب المُغَذِّيات
الموجودة فيها. وقد أظهرت الدراساتُ فائدة بعض أنواع المكمِّلات الغذائية في الوقاية أو علاج بعض الأمراض .

هل يمكن أن تحل المكملات الغذائية محل الأغذية ؟

لا يجوز أن تحلَّ المُتمِّماتُ الغذائية محلَّ تنوُّع الأغذية التي تمارس دوراً هاماً في المحافظة على النظام الغذائي الصحِّي.

هل يمكن أن تحل المكملات الغذائية محل الأدوية ؟

يُمكن أن يكونَ تناولُ المكملات الغذائية نوعاً من الدواء البديل أو المكمِّل أو المساعد للأدوية الأخرى ولكن الطبيب الماهر هو وحده
الذي يقرر ذلك وليس المستخدم العادي .

فيم يستخدم الناس المكملات الغذائية عامة ؟

يستخدم الناسُ المكملات الغذائية لأسباب متنوِّعة كثيراً، حيث يستخدمونها أحياناً لتعزيز الطاقة في أجسامهم، أو من أجل الحصول على نوم جيِّد في الليل. ومن الممكن أن تلجأَ النساءُ اللواتي دخلن سنَّ اليأس إلى المُتمِّمات الغذائية لمواجهة التدنِّي المُفاجئ في مستويات الاستروجين.

أيضا تتناول المرأة الحامل مكملات حمض الفوليك من أجل الوقاية من بعض التشوُّهات الوِلادية في المواليد الجُدُد .

كما أنَّ الكالسيوم والفيتامين د هما من المكملات الغذائية الشائعة أيضاً وهما مهمَّان للمحافظة على قوَّة العظام وتخفيف مُعَدَّل
تراجع الكتلة العَظميَّة.

ومن الممكن أيضاً أن تفيدَ الأحماض الدهنية أوميجا 3 المأخوذة من زيت الأسماك في مساعدة الأشخاص المُصابين بأمراض قلبيَّة.

من أكثر أنواع المُكملات الغذائية شيوعاً المكملات التي تضمُّ فيتامينات ومعادن متعدِّدة. حيث تحوي هذه المكملات مَزيجاً من
المعادن والفيتامينات التي قد تختلف من مُنتَجٍ لآخر . و الأمثلة كثيرة على استخدامات المكملات الغذائية .

ما مدي أمان تناول المكملات الغذائية ؟

تحتوي مكملات غذائية كثيرة على مُكوِّنات فعَّالة لها تأثيرٌ قوي في الجسم. وهذا ما يمكن أن يجعلَ استخدامَها غيرَ آمن في بعض
الحالات. ومن الممكن أن تكونَ ضارَّة بالصحَّة أحياناً . كما أنَّ كثيراً من تلك المكمِّلات الغذائية قد تتداخل في آليَّة عملها مع الأدوية
أو المكمِّلات الغذائية الأخرى و علينا ألاَّ ننسى أنَّه بالرغم من كون معظم المكمِّلات الغذائية مصنَّعة من مصادر طبيعية، لكنَّ ذلك
لا يعني أنَّها آمنة تماما لذلك من أجل تناول المكملات الغذائية على نحوٍ آمن، لابدَّ من التقيُّد بما يلي:

  • سؤال الطبيب قبل تناول المكمل الغذائي خصوصا للمرأة الحامل و المرضع أو للأشخاص المقبلين على جراحة أو للمصابين
    بأي مرض عضوي أو نفسي أو أي مشكلة صحية أو الذين يتناولون أى نوع من الأدوية .
  • إبلاغ الطبيب بالمكملات الغذائية التي يتناولها الشخص.
  • عدم تناول جرعات زائدة على ما تُحدِّده اللصاقات الموضوعة على العُبوات الا بعد استشارة الطبيب.
  • التوقُّف عن تناول المُتمِّمات الغذائية إذا ظهرت لها آثار جانبية خطيرة .
  • يجب قراءة المعلومات الموثوقة المُبيَّنة على العُبوات .

ما مدى استخدام المكملات الغذائية فى الولايات المتحدة الأمريكية ؟

وجدت إحدى الدراسات، التي أُجريت على مستوى الولايات المتَّحدة في عام 2007، أنَّ ما يقرب من 17.7 بالمائة من الأمريكيين
البالغين قد استخدموا مكمِّلاتٍ غذائيةٍ (غير الفيتامينات والمعادن) خلال السنة الفائتة. وكان المنتَج الأكثر رواجاً خلال الشهر
الفائت، والذي استُخدِم لأغراض صحِّية، هو زيت السمك أوميغا3، حيث بلغت نسبةُ مستهلكيه 37.4 بالمائة، في حين بلغت نسبة
مستهلكي الغلوكوزامين 19.8 بالمائة؛ كما بلغت نسبة مستهلكي زيت بزر الكتان أو حبوب بزر الكتان 15.9 بالمائة، وبلغت نسبة
مستهلكي الجِينسنغ 14.1 بالمائة. وفي دراسة أخرى، أُجريت في وقت أبكر، قال نَحو نصف أفراد عيِّنة البحث أنَّهم استخدموا بعضَ
أشكال المكمِّلات الغذائية خلال الشهر الفائت، وكانت المكمِّلات الأكثر رواجاً في حينها الفيتامينات المتعدِّدة والمعادن المتعدِّدة
(بحدود الثُّلث)، والفيتامينان E و C (12-13 بالمائة)، والكالسيوم (10 بالمائة) والفيتامين ب المركَّب (5 بالمائة).

ما الفرق بين المكملات الغذائية و الادوية ؟

لا تخضع المكملات لغذائية لمعايير الاختبار والتدقيق التي تخضع لها الأدوية. و تختلف القوانين الناظمة لتجارة المكمِّلات الغذائية
عن تلك النَّاظمة لتجارة الأدوية بمختلف أنواعها . ولا يعتبر الدواء دواء الا بعد الموافقة عليه من قبل منظمة الغذاء و الدواء الأمريكية ويجب تحديد المرض الذي يعالجه بدقة وهذا الامور غير مطبقة على المكملات الغذائية .

ما هي القوانين الخاصة بالمكملات الغذائية في أمريكا ؟

تنظم مجموعة من القوانين إنتاجَ المكمِّلات الغذائية وتجارتها، وذلك من خلال منظَّمة الغذاء والدواء الأمريكية.
وتختلف هذه القوانينُ عن تلك التي تنظِّم إنتاجَ الأدوية وتجارتها (سواء الأدوية التي تحتاج إلى وصفة طبِّية لصرفها، أو تلك التي لا تحتاج إلى ذلك). وعلى العموم، فإنَّ التشريعات الناظمة لإنتاج المكمِّلات الغذائية وتجارتها تبدو أقلَّ صرامة.

  • لا تلتزم الشركةُ المنتجة للمكمِّل الغذائي بإثبات فعَّالية منتجها وأمانه قبلَ طرحه في الأسواق، حيث يُسمَح للشركة المنتجة بذكر أنَّ منتجها يعوِّض نقصاً غذائياً أو يعزِّز الصحة، أو أنَّه ذو صلة بإحدى وظائف الجسم (مثل المناعة)، إذا كان هناك ما يثبت صحَّةَ ذلك من بحوث ودراسات. ويجب أن يُلحَق ذكرُ هذا الادِّعاء بعبارة: “لم يتمَّ التثبُّت من صحَّة هذا الادِّعاء من قِبَل إدارة الغذاء والدواء . لا ندَّعي بأنَّ هذا المنتج يفيد في تشخيص أو علاج أو شفاء أو الوقاية من أيِّ مرض”.
  • يجب على الشركة المنتجة للدواء اتِّباع سياسة “الممارسات الإنتاجية الجيِّدة” لضمان جودة مُنتَجاتها ومطابقتها للمعايير.
    وقد جرى إلزامُ الشركات العملاقة بتطبيق شروط هذه السياسة في عام 2008، ثمَّ جرى إلزامُ الشركات الصغيرة بذلك في عام 2010.
  • عندما يجري طرحُ مُنتَج غذائي تَكميلي في الأسواق، تقوم إدارةُ الغذاء والدواء بمراقبة أمان استخدامه. وفي حال تبيَّن لها عدمُ أمان المنتج، فمن حقِّها اتِّخاذ الإجراءات المناسبة بحقِّ الشركة المنتجة أو الشركة الموزِّعة، وقد تُصدر تحذيراً من استخدامه، أو تطلب سحبه من الأسواق كلياً.
    بالإضافة لذلك، عندما يجري طرح مُنتَج غذائي تكميلي في الأسواق، فإنَّ إدارة الغذاء والدواء تقوم بمراقبة المعلومات الخاصَّة به، مثل الادِّعاءات التي تُكتَب على غلافه أو النشرة المرفقة به. تكون إدارة الغذاء والدواء مسؤولةً عن تنظيم الإعلان عن المنتَج، وهي تشترط على الشركة المنتجة أن تكونَ كلُّ المعلومات التي تروِّجها عن منتجها صحيحة وغير مضلِّلة.

قامت السلطاتُ الاتِّحادية الأمريكية باتِّخاذ عدد من الإجراءات بحقِّ عدد من مُروِّجي المكمِّلات الغذائية على شبكة الإنترنت، والتي تقوم بالإعلان عن تلك المنتجات أو بيعها، وذلك لأنَّهم قدَّموا معلومات خاطئة أو مضلِّلة عن منتجاتهم، أو لأنَّهم قاموا بتسويق منتجات ثبت عدمُ أمان استخدامها.

ما مصدر المعلومات المثبَتة علمياً والخاصَّة بالمكمِّلات الغذائية ؟

من المهمِّ جداً لمستخدم المكمِّلات الغذائية البحثُ عن مصادر موثوقة للمعلومات الخاصَّة بها، بحيث يمكنه التحقُّق من صحَّة
الادِّعاءات المثارة حولها. إنَّ أكثرَ المعلومات وثوقاً حولَ المكمِّلات الغذائية هي تلك المستخلَصة من نتائج اختبارات علمية دقيقة.
لجمع المعلومات عن أحد مُنتَجات المكمِّلات الغذائية، يُتَّبع الآتي:

  • سؤال الطبيب أو غيره من مقدِّمي الرعاية الصحِّية؛ فحتَّى لو لم يسمع الطبيبُ بالمنتج الذي سُئل عنه، فقد يكون بإمكانه الوصول إلى أحد المراجع العلمية الحديثة التي تتكلَّم عن استعمالات المكمِّلات الغذائية وفوائدها ومخاطرها.
  • البحث عن نتائج أبحاث علميَّة في مجال المكمِّلات الغذائية، حيث توفِّر بعض المواقع، مثل المركز الوطني الأمريكي للطبِّ البديل والتكميلي NCCAM والمعهد الوطني للصحَّة NIH، معلوماتٍ ونشراتٍ مجَّانية على شبكة الإنترنت.

لماذا يجب معرفة مصدر المكونات الموجودة فى المكملات الغذائية المستوردة من أمريكا ؟

غالبا ما يتم استخدام الجيلاتين فى المكملات الغذائية لصناعة الكبسولات التي تحمل المادة الفعالة أو في صناعة المنتج نفسه . وغالبا ما يكون مصدر هذا الجيلاتين هو الخنزير لانه متوفر بكثرة في الخارج وبالتالي رخيص الثمن . ويمكن التحقق من احتواء أي منتج على مشتقات حيوانية (خنزير أو غيره) ام لا عن طريق سؤال الشركة المصنعة له .

هناك مكملات غذائية يكتب عليها انها مناسبة للنباتيين و بالتالي لا تحتوي على اي مشتقات حيوانية محرمة أو مشتقات الخنزير.
ولكن يمكن أن تحتوي على مواد مستخرجة منها وهي حية مثل البيض أو اللبن .

هناك مكملات غذائية يكتب عليها انها مناسبة للفيجان (VEGAN) وهي تعنى أن المنتج لا يحتوي على أى مشتقات حيوانية أو
أى منتجات مستخرجة من الحيوانات سواء كانت حية أو ميتة وهي التي يفضل تناولها بعد التأكد من خلوها من النسب العالية من
الكحول التى كثيرها يمكن أن يسكر .

ما هي مصادر كل المعلومات المذكورة بالأعلى ؟

تم الحصول على معظم المعلومات المنشورة بالأعلى من هذا الموقع www.kaahe.org